saudialyoom
"تابع آخر الأخبار السعودية والعربية على موقع السعودية اليوم، المصدر الأمثل للمعلومات الدقيقة والموثوقة. انضم إلينا الآن!"

استبعاد عشرات الموظفين من وزارة الخارجية ضمن مكافحة “فساد نظام البشير”

42

أعلن السودان ، اليوم السبت ، أنه استبعد عشرات الموظفين كانوا يعملون لدى وزارة الخارجية ، في إطار إجراءاتها فيما تسميه “مكافحة فساد نظام الرئيس المعزول عمر البشير”.

وأعلن محمد الفكي سليمان ، الناطق باسم مجلس السيادة الانتقالي ، “إبعاد 109 شخصاً من وزارة الخارجية السودانية ، حيث سيتم تعيين ما بين 150 إلى 200 شخصاً بوزارة الخارجية في إطار إزالة التمكين ومحاربة الفساد النظام السابق في مؤسسات ووزارات الدولة السودانية”.

فيما أعلن طه عثمان ، عضو لجنة إزالة التمكين ومحاربة الفساد واسترداد الأموال ، التابعة للمجلس السيادي السوداني ، أنه تم في ذلك الإطار “إعفاء 34 دبلوماسياً و 19 إدارياً من وزارة الخارجية السودانية تم تعيينهم سابقاً بواسطة الرئيس السابق للبلاد عمر البشير”.

وكانت النيابة العامة في السودان قد بدأت ، في وقت سابق ، التحقيق بجرائم ارتكبها البشير ورموز نظامه السابق منذ العام 1989 وحتى تاريخ سقوط نظامه في نيسان/أبريل 2019 ، كان من أهمها بحسب النيابة جرائم قتل المتظاهرين وانتهاكات حقوق الإنسان وجرائم ضد الإنسانية ارتكبت في دارفور وجبال النوبة والنيل الأزرق ، وكذلك جرائم اغتصاب ، وتعذيب ، وإخفاء قسري بالإضافة إلى جرائم الفساد التي تصل المبالغ الواردة فيها إلي مليارات الدولارات.

وأدانت المحكمة البشير حسب المادة 21 من القانون الجنائي السوداني لعام 1991 ، المعدل سنة 2015 ، بتهمة التعامل بالنقد الأجنبي ، وبحسب مادتي 6 و 7 من قانون الثراء الحرام والمشبوه لعام 1989 ، وهي تهمة تصل عقوبها إلى السجن مدة 10 سنوات ، إلا أن قاضي المحكمة أصدر حكماً مخففاً لتجاوز البشير سن السبعين.

وتطالب المحكمة الجنائية الدولية السلطات السودانية ، بالإسراع في تسليم البشير للمحكمة في هولندا أو محاكمته في الخرطوم ، على مسؤوليته عن الجرائم التي ارتكبت في إقليم دارفو ر، وذلك بناءً على أمري اعتقال أصدرتهما في 2009 و 2010 باعتقاله.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.