saudialyoom
"تابع آخر الأخبار السعودية والعربية على موقع السعودية اليوم، المصدر الأمثل للمعلومات الدقيقة والموثوقة. انضم إلينا الآن!"

غالية بن علي: أنا أفضل من نانسي عجرم وإليسا لهذا السبب!

قالت الفنانة التونسية غالية بن علي إنها صرحت سابقا بأنها أفضل من كلتي النجمتين اللبنانيتين نانسي عجرم وإليسا، بسبب أنها أحبت الغناء اقتداء بمدارس غنائية كبيرة مثل كوكب الشرق أم كلثوم وعبدالحليم حافظ ووديع الصافي وصباح، لذا لم تفكر في الغناء لنانسي أو إليسا ورأت أنها أفضل منهما.

وأضافت غالية في تصريحات تلفزيونية أنها تحترم أغاني المهرجانات؛ إذ إنها أغان تعبر عن واقع مصر الحقيقي وترجع المستمعين إلى أغاني عدوية قديما، مؤكدة احترامها أيضا لأغاني الراب المأخوذة من الغرب.

وتحدثت الفنانة التونسية عن أغنيتها الجديدة التي تغنيها لمصر والتي ستكون باللهجة المصرية، منوهة إلى أنها من كلمات منتصر حجازي وستكون ممزوجة بإيقاعات المهرجانات.

وكشفت غالية أنها مولودة في بلجيكا، حيث كان موقع تقابل والديها، مضيفة أنها غنت بالعربية الفصحى أمام البلجيكيين، وأنهم أحبوا غناءها بالعربية.

وقالت غالية إنها انتقلت للعيش في تونس بسبب إصرار والدتها على ترك بلجيكا والانتقال إلى تونس، وبعدها أكملت باقي حياتها في جنوب تونس الذي يشبه صعيد مصر.

وكانت الفنانة التونسية غالية بن علي قد احتفلت منذ عامين بتوقيع كتابها “روميو وليلى”، بمكتبة “الكتبجية” بالمعادي.

وانضمت غالية بهذا الكتاب إلى عدد من النجوم الذين اتجهوا إلى عالم الكتابة والثقافة، وحققوا فيه نجاحا لافتا لا يقل عن نجاحهم في دنيا الفن.

وقالت وقتها: “لا أعتبر نفسي كاتبة ولكن (حكاءة) تروي الأحداث، وتحاول أن توصل مخيلتها للآخرين”، مضيفة: “ذهبت إلى الهند لأجد روحي، فرأيت أشياء لم أكن أراها في بلدي تونس، أو مكان إقامتي ببلجيكا، فكان لابد لي أن أذهب بعيدا، وأرى العادات والتقاليد الأخرى، لأعرف قيمة ديني، فضلا عن أن نظرتي للأشياء من حولي اختلفت تماما، وهو ما عبرت عنه في كتابي”.

جدير بالذكر أن الفنانة التونسية غالية بن علي، لقبت بسفيرة الغناء العربي لتميزها في الغناء باللغة العربية الفصحى، ومن أشهر أغانيها “بنت الريح”؛ إذ وصفت نفسها بها.

ولعبت غالية بن علي دور “مريم” في فيلم “موسم الذكور” في عام 1999، كما لعبت دور راقصة في فيلم “سوينغ” عام 2001، ولعبت دورا في فيلم “فتوى” في عام 2018، وحازت على جائزة أفضل ممثلة في مهرجان “بلاك سكرينز” بالكاميرون عام 2019.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.