saudialyoom
"تابع آخر الأخبار السعودية والعربية على موقع السعودية اليوم، المصدر الأمثل للمعلومات الدقيقة والموثوقة. انضم إلينا الآن!"

“التقنية الحيوية” تمنح المجتمع السعودي أملاً في حياة أفضل وعمر أطول

25٬611

بفضل إطلاق الأمير محمد بن سلمان، ولي العهد السعودي، للإستراتيجية الوطنية للتقنية الحيوية، بدأ السعوديون يشهدون تقدمًا واضحًا في مفهوم الرعاية الصحية، حيث تسعى الاستراتيجية إلى تعزيز الصحة الوطنية وتحسين جودة الحياة. وفي غضون اليومين الماضيين، أصبح واضحًا للمجتمع السعودي أن الاستراتيجية تهدف أيضًا إلى حماية البيئة، وتحقيق الأمن الغذائي والمائي.

من خلال هذه الاستراتيجية، يشعر السعوديون بالأمل في حياة أفضل، حيث تمتاز “التقنية الحيوية” بقدرتها على تحسين الاستجابة للأمراض المعدية وتقديم حلول دقيقة لمكافحتها. الفرصة للحياة لعمر أطول تتسع، نتيجة لتقدمها في مجال اكتشاف الأدوية والمعالجة الجينية. ومن المتوقع أن تلعب الاستراتيجية دورًا مهمًا في تطوير لقاحات جديدة وفعالة.

بالإضافة إلى ذلك، تسهم السعودية في مجال التقنية الحيوية بهدف تحقيق تنمية اقتصادية، حيث تهدف إلى أن تكون مركزًا عالميًا للتقنية الحيوية بحلول عام 2040. ومن خلال تحفيز الابتكار ودعم البحث والتطوير، تسعى السعودية لتحقيق استقلالها في إنتاج الأدوية واللقاحات، وتعزيز دورها على الساحة العالمية في هذا المجال.

إذاً، يشكل هذا الاتجاه نقلة نوعية للمملكة العربية السعودية في مجال الرعاية الصحية والتقنية الحيوية، مما يعزز مكانتها على الخريطة العالمية كمحور للتقدم والابتكار في هذا الميدان المهم.

ياسر العبيداء - الرئيس التنفيذي لشركة سدير للأدوية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.