saudialyoom
"تابع آخر الأخبار السعودية والعربية على موقع السعودية اليوم، المصدر الأمثل للمعلومات الدقيقة والموثوقة. انضم إلينا الآن!"

تحولات تنموية ونهضة شاملة تتجسد أرقاماً

52٬509

أكد متابعون عالميون أن “التنمية المستمرة” ملازمة للعاصمة الرياض، إذ عرفت مدينة الرياض تطوراً لافتاً في العقود الزاهرة عندما كان ممسكاً بزمام تطورها وإمارتها الملك سلمان بن عبدالعزيز نحو 5 عقود، قبل أن تحظى باهتمام خاص من الأمير محمد بن سلمان ولي العهد رئيس مجلس الوزراء، في ضوء “رؤية السعودية 2030” الهادفة لجعلها ضمن أفضل 10 مدن على مستوى العالم في عام 2030، عبر تحقيق نمو مدروس للمدينة من حيث الاقتصاد والتنافسية وجودة الحياة والمشاريع المستدامة والخدمات المتنوعة.

تلك العناية الفائقة، أوجدت مشاريع جبارة، وحقائق واقعية ومنجزات عالمية أبهرت العالم أجمع، مما جعلها تكسب الفوز باستضافة أكبر المعارض العالمية، معرض “إكسبو” الدولي.

ومن أهم تلك المقومات للفوز باستضافة المعرض، مشاريع المدينة التاريخية في “الدرعية” التي تنفّذها “هيئة تطوير بوابة الدرعية”، في العاصمة السعودية التاريخية، التي تزخر بالكنز التاريخي الغني بالثقافة والجمال والطبيعة والفن، لتصبح وجهة العالم من عشاق التاريخ والثقافة.

وتبرز تلك المقومات في “حديقة الملك سلمان”، وأكبر متنزه طولي في العالم في “المسار الرياضي”، والبوابة إلى عالم آخر عبر “المربع الجديد”، وأحد أكبر مشاريع التشجير الحضري في العالم “الرياض الخضراء” إضافة إلى المعرض الفني المفتوح في “الرياض أرت”.

وتظهر جلياً أسباب فوز الرياض بالمعرض العالمي في التحولات التنموية والنهضة الشاملة التي يشاهدها العالم في مدينة التنمية والتطور، وتتجسّد أرقاماً ناطقةً تحكي عن واقع النمو والازدهار.

وبرهنت المملكة من خلال المشاريع العملاقة التي باتت تزخر بها البلاد بشكل عام، وعاصمتها التنموية بشكل خاص، ليصل صداها إلى أنحاء المعمورة، متجسدًا في واقع يظهر بكل جلاء في تنامي عدد السيّاح الذي حقّق من خلاله الوطن، وفقاً لمنظمة السياحة العالمية، المركز الثاني عالمياً في نسبة نمو عدد السياح الدوليين للربع الأول من عام 2023، والأعلى في الأداء الربعي بنسبة نمو 64 في المائة، حيث استقبلت خلاله نحو 7.8 مليون سائح، كشاهد على مدى مكانة المملكة وجدارتها بالفوز بالاستحقاقات العالمية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.